Lebanese Republic
Other Sites
 
الخط + - Bookmark and Share

باسيل التقى نظيره النيجيري وسفير التشاد: لمشروع اغترابي يعزز فكرة لبنان ويؤمن قانونا لإنشاء مجلس وطني للاغتراب
03 December 2014

 باسيل التقى نظيره النيجيري وسفير التشاد: لمشروع اغترابي يعزز فكرة لبنان ويؤمن قانونا لإنشاء مجلس وطني للاغتراب
 
 
 
واصل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل جولته الافريقية، والتقى سفير التشاد المعتمد في نيجيريا، وتم البحث في ملف المخطوفين اللبنانيين لدى بوكو حرام لأن تشاد تقوم بدور الوسيط.
 
 
 
ثم تفقد باسيل الموقع الذي سيشيد فيه مقر السفارة اللبنانية الجديدة في أبوجا في نيجيريا.
 
 
 
ولبى دعوة القائم بالأعمال اللبناني في نيجيريا الى الغداء، حيث التقى الجالية اللبنانية هناك.
 
وألقى باسيل كلمة شدد فيها على أن "الدولة هي المشروع الموحد الذي يجمع كل اللبنانيين، كي لا يكون لكل مواطن لبنانه الخاص"، وقال: "يجب أن يبقى لبنانيو الاغتراب على تواصل مع اللبنانيين في وطنهم الأم، وعلى السلطات اللبنانية أن تعمل لتحقيق هذا الأمر. كما يجب إنشاء المجلس الوطني للاغتراب ليؤمن حقوق اللبنانيين، بما فيها حق التصويت ليشعر اللبناني بأن الدولة توليه أهمية".
 
أضاف: "المشكلة في لبنان أننا لا نعرف كيف نعمل على مشروع واحد. وآسف أننا فشلنا حتى الآن بهذه التجربة لأننا نجد توازنا في مواردنا ومساحة أرضنا ونذهب الى الخارج حيث نثبت وجودنا في الاغتراب ونندمج به ولكننا لا نعرف أن نضع يدنا بيد بعضنا البعض".
 
وأكد وجوب أن يكون هناك "مشروع اغترابي يعزز فكرة لبنان ويؤمن قانونا لإنشاء مجلس وطني للاغتراب".
 
الخارجية النيجيرية
 
ثم توجه باسيل الى وزارة الخارجية النيجيرية حيث عقد مع نظيره امينو بشير والي لقاء ثنائيا، أعقبه مؤتمر صحافي مشترك قال فيه باسيل: "إن أي إعتداء إرهابي يضرب البلاد يعنينا، وبوكو حرام وداعش أسماء مختلفة لعملة واحدة. آسف أن نواجه ظاهرة مماثلة في القرن الواحد والعشرين، ولكني أدعو الى بناء علاقات قوية مع نيجيريا من أجل محاربة الارهاب الذي يشوه وجه الاسلام الداعي الى المسامحة والسلام".